منتد ى ندى الاحباب

منتدى عام افلام وصور وقصص للكبار فقط

تعلن ادارة المنتدى عن فتح باب الترشح للاشراف

دخول

لقد نسيت كلمة السر


أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

المواضيع الأخيرة

» عروسة ف شهر العسل جوزها يصورها بقميص نومها الابيض ويخلعولها ويصور بزازها وكسها نار
أمس في 22:51 من طرف تمساح النيل

» عروسة ف شهر العسل جوزها يصورها بقميص نومها الابيض ويخلعولها ويصور بزازها وكسها نار
أمس في 22:51 من طرف الكابتن

» شرموطه مصريه وتكه تروح مع عشيقها شقه مفروشه وتنامله على السرير وتقوله عوزاك تفشخ كسى وطيزى هتجيبهم من هيجان الشرموطه
أمس في 22:50 من طرف تمساح النيل

» شرموطه مصريه وتكه تروح مع عشيقها شقه مفروشه وتنامله على السرير وتقوله عوزاك تفشخ كسى وطيزى هتجيبهم من هيجان الشرموطه
أمس في 22:50 من طرف الكابتن

» الشرموطه صوفيا مع حبيبها بتاخد زبه الجبار فى طيزها لما عمللها نفق فيها وعماله تصوت من الوجع
أمس في 22:48 من طرف تمساح النيل

» الشرموطه صوفيا مع حبيبها بتاخد زبه الجبار فى طيزها لما عمللها نفق فيها وعماله تصوت من الوجع
أمس في 22:48 من طرف الكابتن

» محجبة خليجية تتعرى ةتستعرض جسمها الفاجر
أمس في 22:47 من طرف تمساح النيل

» محجبة خليجية تتعرى ةتستعرض جسمها الفاجر
أمس في 22:47 من طرف الكابتن

» دبدوبة مصرية مربربة تستعرض جسمها البلدي
أمس في 22:45 من طرف تمساح النيل

» دبدوبة مصرية مربربة تستعرض جسمها البلدي
أمس في 22:45 من طرف الكابتن

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 120639 مساهمة في هذا المنتدى في 25706 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 19258 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو nor esam فمرحباً به.

فائمة الشرف

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 52 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 52 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 546 بتاريخ الأربعاء 16 فبراير 2011 - 17:51


عشر أيام من القتل ... (16) جزء

شاطر
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 18068
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: عشر أيام من القتل ... (16) جزء

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 19:14

الفصل الخامس عشر

من قصة عشر ايام من القتل ..



تنويه :-
كل احداث القصة من خيال الكاتبه و أي تشابه بينه و بين الواقع هو من محض الصدفة البحثه

في البداية أحب أعتذر لكل اعضاء المنتدى و كل القراء عن تأخري في نشر باقي الفصول من هذه القصة و باقي القصص و لكن سأسعى لأنهاء كل الفصول المتبقية من كل القصص قبل ما ابحر في أي قصة جديدة و أسفة مرة أخرى على التأخر يعني الوضع شوية صعب بحكم ما يحصل في بلدي لهذا وجب الاعتذار و كل الشكر لجميع القراء و أيضا لمشرف قسم القصص الأستاذ شوفوني على متابعته المستمرة و اداءه الرائع

كاتبة جنسية

بداية الفصل
هو أنا بجد اللي أنا شايفاه ده يعني معقولة تبقى هي بنفسها بنت المهبوشة طب ازاي اصلا مقدرتش أميز صوتها في التلفون هو أنا معقولة وصلت لهذه المرحلة من الضياع و معدتش بركز في حاجة ..
كنت بقرب من العربية و أنا حاسة أنا مليون حاجة جوايا بس أهم حاجة كانت بتشغل دماغي هو لية عملت فيا كده و انا اصلا طول عمري بعاملها كويس ومعتبراها دراعي اليمين و كل تفكيري كان مشغول في ازاي هتصرف معاها اصلا ......
كانت نجاة تعزف أروع الألحان على جسمي الذي بدأ يتهاوا من نشوة المتعة التي لا أستطيع وصفها ، لم أعرف أحد مثلها كانت متمكنة متمرسة تعرف أي بالضبط يجب عليها اللمس كانت تثيرني بكل حركات يدها على جسمي و كأنها متعمدة تجعلني أسيرة لهذه الحركات كانت تنقل يدها بين بزازي و بطني و كسي كانت تشعل كل نيراني و تدك كل حصوني و هي لم تستخدم سوى يدها فقط اما شفايفها فقد كانت تعوث في ميدان وجهي بين قبلات متلاحقه لشفتي و بين قبلات على خدي و وجنتي ، كنت مثل الطفلة التي لا تشعر الا بمتعة اللعب بألعابها و لكن في حالتي كنت انا الالعاب و هي التي تلعب بي ، نجاة حولتني الى تنهيدة كبيرة تسمع لكل العالم ولكن ،،،،،،،

كنت بقترب قدر الأمكان من هايدي التي ترتكي على باب السيارة و انا مازلت احاول قدر الأمكان ان أفهم ما يجري بالضبط ، اقتربت منها و قبل أن أتحدث إليها كانت هي تسبقني بخطوة
هايدي :- ازيك يا سماح هانم عاملة أية ؟!
سماح ( متفاجئة ) :- أ...أ...انا كويسة انتي ازيك يا هايدي ؟!
هايدي :- طول ما أنتي بخير انا ببقبى بألف خير .
كانت كل أفكاري تشتت و تبعثرو بعد الجملتين بتاعت هايدي ، هو معقول تعاملني بالطريقة دي و هي سبب كل حاجة حصلتلي خلال الأيام العشر اللي فاتت ؟!
هايدي :- سرحانة بأيه حضرتك يلا عشان نلحق نخلص كل حاجة بسرعة
سماح :- انتي مش عايزة تقولي لي حاجة يا هايدي ؟!
هايدي :- حاجة زي أية يا هانم ؟!
كان سؤالها عبيط اووووي و واضح أنها لسة مخلصتش مفاجأت و ناوية على حاجة جديدة تلعبها معايا ، بس مش هخليها تلعب معايا اللعبة دي لازم أخلص منها كل اللي هي عملته معايا و كل البلاوي اللي حصلت لي
سماح :- يلا بينا فعلا احنا متأخري
ركبنا العربية و انا حاجة وحده بس اللي مسيطرة عليا أزاي هخلص منها عشان أطفي ناااري و كده كده انا قالته قبلها كثير مجتش عليها هي كمان و هو هخلص من كابوسها و اريح نفسي من القرف اللي وصلت ليه .....
حسيت بأيد عمالة تلعب بجسمي غير أيد نجاة لمسلتها فصلتني من المتعة مع نجاة وللحظة لاحظت اللي بيحصل قدامي مايا كانت لابسه زبر صناعي و حطاه ببق ماما اللي كانت بتكح وواضح انها بدأت تتخنق لان مايا كانت بتضغط على راسها عشان الزبر يخش كله في بقها ، اما ميرفت كانت بتجلد ظهر بابا بحزام جلد و هو مستمر ببوس رجلها ، فمكنش في غير البت سوسن اللي عماله تلعب بجسمي ، بصيت ورايا لاقيتها فعلا هي سوسن و أيدها عماله تتحرك على ظهري و طيزي و قبل ما اقول أي كلمة لاقيت الاهات تخرج من بقي بشكل متلاحق اااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااااااه كانت نجاة بدأت حفل لسانها على كسي اللي كانت أفرازاته مستمرة بشكل كبير كانت نجاة مستمتعة بلحس كسي و تذوقه و انا بحاول اتمالك نفسي عشان اقدر ازق سوسن اللي اصلا مدتنيش فرصة هي كمان و عمالة بتبعبص في طيزي بصباعها و زادت اهاتي 
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 18068
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: عشر أيام من القتل ... (16) جزء

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 19:15

ااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااااااه و توسولاتي بالراحة بالراحة يا نجاة انا كده هدوخ منك اااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااي اااااااااااي اااااااااااي اااااااااه و سوسن نزلت هي كمان و بدأت تلحس بخرم طيزي لحس بشكل قوي كأنها مصدقت تلاقي طيزي و كل ده وهما مستمرين بعملهم بطريقة خلتني بدنيا ثانيا و بدأت أهاتي تزيد و صوتي يعلى وكلماتي بدأت تتحول لأشياء أخرى اااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااااااه تعبتوني مش قادرة عليكم الأثنين مع بعض انا كده هموووت اااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااااااااي اااااااااااي عايزة انتاك مش قادرة هموت من المتعة اااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااااااه اااااااااه لاقيت صوت في وسط هذا السكون بيقولي ( متقلقيش انا همتعك و هطفي نارك ) مكنتش مميزة الصوت بس اول ما فتحت عيني لاقيت المفاجئة .......
هايدي :- احنا رايحين فين يا هانم كده مش مكان الشركة
سماح :- متقلقيش يا هايدي هعدي بس على مكان ناخد منه حاجة و بعدين هنرجع ثاني على الشركة .
كنت بفكر ازاي هقدر أتصرف بالموقف ده بالذات أني رايحة لنفس الفيلا اللي كانت فيها البلوه الكبيرة و كنت بخطط أني أنهي كل حاجة معاها في نفس المكان اللي خلتني اشوف فيه الويل ، بس كل ماكنت ابص فعنيها ألاقي نظرتها عادية و تصرفاتها عادي جدا كأنها مدمرتش حياتي و لا عملت حاجة .
تفاجئت بابويا واقف قدامي و ماسك زبر بأيده و بيلعب فيه و هو بيقولي
بابا :- متقلقيش أنا همتعك و هطفي نارك يا ممحونة
كانت كلماته كأنها سكاكين بتذبح فيا ياااااااااه معقولة وصلنا للدرجة دي بابا الانسان اللي كنت فكراه محترم يطلع منه كل ده معقولة هو عايز ينام معايا كده بكل بساطة ، بس اللي قطع تفكيري صوت ميرفت اللي كانت بتكلمني
ميرفت : جرا اية يا لبوة أنتي هتعمليهم علينا ولا أية دا انا لسة نيكاكي من يومين أية هتعملي فيها خضرة الشريفة
كان متعتي و انسجامي خلصوا خلاص و بدأت نيراني تقيد
سماح :- تعرفي يا ميرفت انه بعمري كله ماشوفتش اوسخ منك ولا أقذر منك و لا انجس منك
ميرفت :- قولي اللي انتي عايزاه مش مهم رأيك عندي بما انك هتصيري جزء من اتباعي يعني نكتك و دلوقتي كلبي هينيكك و بكده هتبقي شرموطة ليا ولكلابي كمان
سماح :- ومين قلك اني هوافق اصلا انه بابا يقربلي
ميرفت :- مش بمزاجك يا روح امك
و في ثانية لاقيت نجاة و سوسن بيرموني على الكنبة و ثبتوا اديا و ساعتها حسيت أنه هيتم اغتصابي ومين اللي هيغتصبني بابا ........
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 18068
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: عشر أيام من القتل ... (16) جزء

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 19:16


وصلنا للفيلا نزلت و طلبت من هايدي تنزل نعايا و دخلت الفيلا و اول ما دخلنا قفلت الباب و بصيت عليها
سماح :- ليه عملتي كل ده فيا و أيه هو هدفك بالضبط من كل ده ؟!
هايدي :- مش فاهمة قصدك يا هانم
سماح :- بما انك عامله فيها عبيطة يبقى مافيش كلام معاكي
ورحت مطلعة مسدس من شنطتي كنت واخده من البيت و بدون أي تردد او خوف ضربت نار .....
كانت نجاة وسوسن متبثين جدا على أيديا و مكنتش قادرة احركهم خالص و لاقيت بابا بيقرب من رحت ضرباه برجلي و مع اول ضربة كانت ميرفت منزله الحزام على بزازي بكل قوتها لدرجة انه بزي اليمين نزل دم و انا بقيت بعيط وبشتم بكل الالفاظ القذرة فيها و في بابا و كل الموجودين بس اللي خلاني اسكت طيز بعدت على وشي و كتمت صوتي كانت مايا هي اللي قعدت على وشي و في الوقت ده بابا استغل الفرصة و بدون مقدمات كان رازع زبره في كسي لدرجة انتي حسيت انه فاس دخل فيا و بدأ ينيكني بطريقه عنيفه و بعد لحظات قامت من عليا مايا و هي بتضحك و بتقولي ..
مايا : شوفي ابوكي يا وسخة و هو عمال بيفشخ كسك يا شرموطة
فعلا بصيت لبابا اللي كان نازل فيا نيك و مش هامه حاجة بس الشكل اللي خلاني استغرب ماما كانت واقفه ورا بابا و نازلة رزع بطيزه شكلها كده بتنيكه هي كمان و كل ده و ميرفت اللي قاعده تضرب بطني و بزازي بالحزام الجلد بس ضربات مش قوية و انا عمالة أعيط و اصرخ و فجأة نجاة سابت ايدي فبدأت اضرب بشوسن في وشها يمكن تسبني هي الأخرى بس كانت المفاجأة الكبرى .......
كان الدم سايح قدامي و هايدي مرميه على الأرض و دماغها متفرتكه و الدم مالي الارض حسيت ساعتها اني طلعت كل الغلب اللي فيا و اني بدأت استمتع بالقتل ، خرجت من الفيلا و توجهت لعربيتي و مشيت راجعة للشركة و تصرفت عاااااادي جدا ولا كأني قتلت حد من شوية و بدأت شغلي بشكل عادي و مش كده انا سألت على هايدي و قالوا انها لسة موصلتش و مش بترد على تلفونها ......

الصدمة لما تشوف حاجات عمرك ماكنت تتخيلها اصلا ولا عمرها خطرت في بالك ازاي اصلا تتوقع انه الحياة تكون معقدة اوووي و انه برضه حياة الناس رخيصة ممكن تاخدها بأي وسيلة و بدون ما يتهز لك جفن اصلا طب لية اصلا تسيب نفسك و توصل لغاية المنزلق ده ، مكنتش اتوقع اني هفرح اووووي لما حد يتقتل قدامي .
سمعت صوت الرصاص و شوفت راس بابا و هي بتتفرتك قدامي و بعدها راس ميرفت و مايا اللي حاولت تهرب برضه رصاصه دخلت دماغها و ماما برضه خدت هي كمان رصاصه اما سوسن فشوفت المسدس و هو على دماغها و هي بتعيط و سمعت صوت الطلقة و الدم وصل لوشي ، برفع راسي لقيتها نجاة هي اللي قتلت العيلة كلها و مفضلش غيري انا و هي لاقيتها بتقرب مني و بتقولي ...
نجاة :- انتي بتاعتي لوحدي الليلة ......

كملت يومي عاااااادي جدا خلصت كل مواعيدي و روحت و اول ما وصلت الفيلا شوفت الباب مفتوح دخلت و لاقيت العجائب جثث مترمية على الارض الشغالين و كمان دادة سعدية كمان مقتولة و الحراسة بتاعت الفيلا كمان مقتولين و اللي اللي خلاني أخش في هستيريا بكاء شوفت راس ابني حمودي بدون جسمة محطوطة على الطاولة .......

اية اللي حصل بالضبط في الفيلا ؟! ومين عمل كده ؟! و ازاي هقدر اعيش ؟!

كل ده هتعرفوه في الفصل السادس عشر و الأخير من عشر أيام من القتل




يمكن الفصل قصير شوية و يمكن كمان المحتوى الجنسي قليل و لكن الفصل ده مكنش ينفع ينكتب الا كده لان الفصل القادم هو الأطول و هو اللي فيه أخر الأحداث
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 18068
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: عشر أيام من القتل ... (16) جزء

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 19:17

لفصل الأخير

تنويه :
القصة بكل فصولها من وحي الخيال و بكل شخصياتها و أحداثها و أي تشابه بينها و بين الواقع هو من محض الصدفة البحثه .

ليس كل ما يريده المرء يدركه تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ، جملة بس ليها مليون تفسير فعلا تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن

ماهي الحقيقة ؟! او ماهو الصواب و ماهو الخطأ ؟! كلا منا يرى الموضوع من منظوره الخاااااااااص لا يمكن أن يكون هناك إجماع على أمر واحد في كل شيء إلا الموت كل الناس بكل كل الكائنات تعلم بوجوده و قدومه ....
[
/CENTER]

كاتبة جنسية

الحوار بين سماح و نجاة اللي بين قوس واحد (.....) هو حوار سماح و اللي بين قوسين (( ......)) هو حوار نجاة


بداية الفصل
مش هقول حاجة غير أني الأنسانة أكثر دمارا في الدنيا خسرت كل أسرتي ابي و أمي و عمي و و و ... و ايضا صديقتي و من تعرفت عليهم و ... زوجي و ابني و كل العاملين في فيلتي ... و أخير خسرت ...............
كانت اكبر صدمة لي ابني ابني اللي مستعدة افديه بعمري مقتول و ياريته بكامل جسده ابدا راسه فقط موجوده اما بقيت جسمه مكانش موجود ، وقفت أتأمل المنظر بحر من الدم قدامي الدنيا كلها غرقانه جثث كثيرة مرمية و كأنها قنبلة نووية ضربت فيلتي و انا مش مستوعبة حاجة غير أنه كل اللي اعرفهم او بالأحرى كل من قربوا مني ماتوا ماتوا اية دول اتقتلوا ، لسة ببص عليهم و الدنيا كلها عمالة بتلف بيا و مش فاهمة هو في أية بالضبط و أية اللي حصل معايا بالضبط ، انا قتلت هايدي المفروض كل ده ينتهي و أبدا اعيش حياتي بطريقة أفضل بس لية كل ده ؟! ، و قبل ما أكمل تساؤلاتي لاقيت البوليس محاوطني من كل ناحية و بيقبضوا عليا و بيودوني البوكس ، مكنتش في أستيعاب أي أمر لا و الأمر و الأدها أني كنت بحاول أتخلص من فكرة أنه ابني اتقتل ، و حقيقة الأمر أنه صدمتي مكنتش على قد المستوى مش عارفة هل هو تجمد لقلبي أم أن ماحصل معي في الايام اللي فاتت كانت خلتني اشوف أي قتل او جثث أمرها عادي حتى مقتل ابني ما انا شوفت ابويا و امي و اختي بيتقتلوا قدامي و كمان جوزي يعني جت على ابني .
في القسم كان الجميع بيناديني السفاحة اللي خلصت على الناس كلها بس الأغرب تصرف رئيس مباحث القسم معايا كان اسمه جلال ..
جلال :- محتاجين انك تهدأي عشان نعرف نتكلم
سماح وهي بتعيط :- أهدأ طب ازاي أنت عارف يعني أية أخش بيتي ألاقي حمام دم قدامي و ابني ملاقيش غير دماغه و بقيت جسمه مش موجود
جلال :- عشان نعرف ازاي حصل كل ده لازم نفهم و عشان نفهم لازم تهدأي
سماح :- اديني هدأت بس عندي سؤال واحد بس ممكن أسأله ؟!
جلال :- المفروض أنا اللي أسأل بس عادي تفضلي أسألي
سماح :- انتوا عرفتوا منين أصلا موضوع الجريمة ؟!
جلال :- جالنا بلاغ من شخص مجهول
سماح :- حلوة شخص مجهول دي ........
كانت نجاة بتقرب مني و هي بتنظر لي نظره كلها رغبة و كلها تملك كنت حاسة أنه نهايتي قربت و أني هلحق بباقي عيلتي كلها ، بس تفاجئة بها وهي نازلة بوس بوشي اللي اصلا مليان دم و بتقولي ...
نجاة :- انا بحبك اوووووي ومش من اليوم لا انا بحبك من زمان اوووووي من أيام ما كنت لسة في الثانوية كنت هموت و أعرف أخليكي تعرفي مقدار حبي لك
يانهار اسود طلعت بتعرفني من زمان طب ازاي ؟! ، حاولت أركز أكثر على وشها حاولت قدر الأمكان أني أفهم هي مين دي و أيه عرفها بيا من الأساس ؟! ، ركزت على وشها معقولة مستحيل لا مستحيل تبقى هي ؟! طب ازاي اصلا مركزتش اوووي كده ، و لية اصلا وافقت تعمل اللي بتعمله ده ؟!
افتكرتها فعلا هي هي نجاة العبيطة مسخرة الثانوية بس كانت تخينة اوووي و كنا مسمينها الدبابة كنا دائما نتريق عليها و احيانا كان في بنات بيضربوها و ياما سرقنا شنطتها و خليناها تعيط و كنا بنضحك عليها بكل بوتنا .
نجاة :- فاكرة كنتوا بتعاملوني أزاي
سماح ( و الرعب على وجهها ) :- فاكرة كل حاجة دلوقتي افتكرتك نجاة عزت الطالبة المجتهدة اللي كانت مسخرة الثانوية ، بس نحنا كنا كلنا طايشين يعنؤ كنا لسة صغيرات ومش معقولة هتقتليني عشان مرحلة طيش
نجاة :- اقتلك ؟! ومين قال أني عايزة أقتلك او حتى بفكر بكده بالعكس أنا مستعدة أقتل أي حد يضايقك أو حتى يفكر يلمس شعرة منك 
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 18068
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: عشر أيام من القتل ... (16) جزء

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 19:17

شعرة منك
كان ردها صادم ليا مكنتش فاهمة هي عايزة أية بالضبط بس كل اللي بعرفه أني المفروض أذبحها مثلما قالت لي بت المهبوشة ومافيش قدامي حل ثاني غير كده .
كملت نجاة كلامها :- من زمان و انا كان نفسي اسمع منك كلمة وحده ، اي كلمة كانت تخليني أبقى دائما تحت أمرك
سماح : طيب أنا مش عارفة اقولك أية ، بس نفسي أعرف أزاي وصلتي لهذه الدرجة تقتلي و تنفذي أوامر وحده مجنونة .
نجاة :- مين المجنونة ؟
سماح :- إللي بتكلمك على التلفون .
نجاة :- اها ، هي الوحيدة اللي وقفت معي و حولتني من أنسانة محطمة الى أنسانة لها هيبة وقوة و بادرة تصنع الفارق في حياتها ، كانت دائما معي خلال ثلاث سنوات غيرت حياتي كلها من الفشل للنجاح من اليأس للحياة .
كان كلامها بيشير إلى انه الموضوع مترتب من وقت طويل مش حاجة وليدت اللحظة .
نجاة :- لازم نخلص اللي امرت بيه .......

سماح :- ازاي يعني شخص مجهول طب ازاي قدر يشوف الجريمة و المسافة بين البوابة الرئيسية و بين باب الفيلا حوالي 500 متر و كمان البوابة كلها مغلقة .
جلال :- ممكن يكون واحد من جوا الفيلا نفسها
سماح :- حلو الهزار ده يعني كل اللي في الفيلا قتلى و الأن بتقولي من واحد من جوا الفيلا.
جلال : الموضوع معقد و احنا مش فاهمين حاجة و عايزين نفهم
سماح :- و انا بقى اللي هفهمكم طب ازاي ؟!
جلال :- حضرتك اكيد عندك تفاصيل ممكن تفيدنا في أي حاجة
سماح بعصبية :- تفاصيل أية و هباب أية اللي عندي بقولك ابني اتقتل و جوزي بقالي كم يوم مشفوتوش و عيالتي كلها مش عارفة الاقيها و تقولي تفاصيل
جلال متوترا :- حضرتك يا هانم لسة معرفتش ؟!
سماح :- عرفت أية ؟!
جلال :- لاقينا جوزك و أختك و كمان ابوكي و أمك و عمك و عمتك و مرات عمك و بنت عمك و سكرتيرتك و كمان أكثر من ثلاث ستات ثانيات منعرفش عنهم حاجة كلهم كانوا مقتولين
سماح متصنعة الاندهاش و العياط :- انت بتقول أيه ؟!
جلال :- هدي اعصابك ياهانم .
بدأت ألطم على وشي و اعيط بدموع التماسح ممزوجة بحزن شديد على أبني اللي راح ، و وسط كل ده في سؤال منيل بيدور بدماغي هو مين اللي عمل كده ما انا قتلت راس الافعى اللي حولتني لقاتله محترفة و شرموطة ومنتاكة وسخة و رخيصة ، مافقتش الا و جلال بيحط ايده عليا و بيحاول يهديني ، بصيت له بصه فيها من الغضب ما يشعل حربا أهلية
جلال :- و برضه مسكنا القاتل كان أنسان مختل عقلياً و كان هارب بقاله مده من مستشفى المجانين
ساعتها حسيت بصاعقة و دماغي بدأت تذوب من اللي سمعته خمسين مليون فكرة و خمسين مليون سؤال كانوا بيلفوا جوا دماغي و معدتش فاهمة حاجة
جلال :- و كمان لاقينا جسم ابنك في نفس المكان نفسه
وقتها دموعي زادت و بدأت اتجنن و خرجو عن شعوري و بدأت الطم بجد على وشي و على راسي كانت عايزه افترتكه من اللي بيحصلي لدرجة انه اغمى عليا ..........

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 2:23