منتد ى ندى الاحباب

منتدى عام افلام وصور وقصص للكبار فقط

دخول

لقد نسيت كلمة السر


أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

المواضيع الأخيرة

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 100215 مساهمة في هذا المنتدى في 23482 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 19220 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو Mario فمرحباً به.

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 20 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 20 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 546 بتاريخ الأربعاء 16 فبراير 2011 - 17:51


العائلة المفككة ...12 جزءا

شاطر
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 15246
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: العائلة المفككة ...12 جزءا

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 16:33

الجزء الثاني

12 – في اليوم التالي ذهب كل لعمله وفي مكتب سمير بدأ يلتقي بالمتقدمات للوظيفة وبالطبع كان ينظر لأجسامهم وميولهم حتى يستطيع السيطرة عليهم ونيكهم لدرجة انه كان يطلب منهم ان يمشوا ويدوروا امامه ليتابع تفاصيل جسدهم وبعد ذلك يرى لغتهم ولبقتهم، ومن بين المتقدمين دخلت رحاب صاحبة 22 عاما والمتخرجة من كلية الآداب ومن رغم انه يبدو عليها انها من اسرة فقيرة الا ان جسمها اذهله لدرجة انه سرح في تفاصيل جسمها وخاصة انها تشبه ذكرى بعيدة في عقله وكانت فتاة بيضة ولديها طيز مدورة ومشدودة بالرغم من ان بزازها ليست بكبيرة ولكن مشدودة ومقسمة على جسمها وتشبة البرتقالتين التي يرغب سمير في الانقضاض عليهم
وبعد ان انتهت المقابلات ظلت ذكرى تفاصيل هذه الفتاة في عقله مما جعله ينادي على سعاد وما ان دخلت حتى سحبها وانامها بعنف على المكتب وانزل جيبتها وكلوتها واخرج زبره وكان شبة منتصب وبدأ مباشرة في إدخاله في طيز سعاد وقبل ان تتكلم ضربها بقوة على طيزها وقال: مش عايز اسمع غير صراخك
وادخل سمير زبره واخذ يدفعه بقوة حتى انتصب كاملاً داخل طيزها وامسك شعرها بقوة واخذ يدفع بسرعة وبعنف وزادت صرخاتها بشدة ولكنه لم يهتم بأهاتها او صوتها العالي ولكن ظهرت عليه البسمة وهو يضربها على طيزها ويشد شعرها مع دفع زبره بقوة ليفشخ طيزها واستمر في دك طيزها لمدة ربع ساعة وهو يقول مش حارحمك يا سوسو انتي ملكي حتى قذف لبنه في طيزها ثم اخرج زبره وجلس على الكرسي تاركا سعاد تنهج من هذا العنف مع طيز حمرا جدا من شدة ضربه مما جعلها تبقى على هذا الوضع لدقائق متتالية وبعدها سألته قائلة: لماذا هذا العنف؟
قال سمير في ابتسامة: اصلي كنت في قمت متعتي يا سوسو وبعدين براحتي يا شرموطة خدي اتصلي بالبنت دي عشان دي اللي حتشتغل
قال سعاد: هي دي اللي هيجتك
قال سمير: نعم انها جميلة كما الماضي الذي كنت اقتربت ان انساه وتذكرته عندما رأيت شبه الطيز..

13 – في البنك تطلب هند من يسرا ان ترسل لها فيديو فارسلت لها يسرا فيديو مميز يجمع بينها وبين ياسر ولكن اسم هند فيه وجلست هند في مكتبها تشاهد الفيديو
بدأ الفيديو عندما دخلت يسرا الى الغرفة فوجدت اميرة تحت اقدام ياسر تقبلها وزبره منتصب وشامخ وهما عاريان عندما قال ياسر: ايه اللي اخرك كدة يا جميل
قالت يسرا: اصلي كنت مع هند في مشوار
قال ياسر وهو يعض على شفتيه: اه المديرة دي مزة جامدة جدا لدرجة ان زبري حيموت عليها انا قررت اني حنيكك النهاردة وكأنك هي
ثم نظر نحو اميرة وقال: كفاية عليك كدة النهاردة والباقي لستك يسرا وانتي خشي الحمام وروحي
قالت يسرا: هو انتو ابتدتوا من بدري
قال ياسر: لا انا بس اديتها واحد على السريع لحد ما انتي تيجي
قالت بسرا ضاحكة وهي تجلس بجانبه على السرير: هو في واحد سريع مع الجامد ده
وامسكت يسرا بزبره المنتصب فدفعا ياسر ونومها على السرير وصعد فوقها قائلا: حفشخك النهاردة يا هند انا كان نفسي في اللحظة دي منذ اول يوم دخلت فيه البنك ونفسي اكل بزازك وافشخ طيزك وكسك
وانقض ياسر في قبلات متتالية مع يسرا وهو يذكر اسم هند وهو يخلعها ملابسها وزادت قبلاته في رقبتها وخلف اذنها وهي تتأوه ثم نزل بقبلاته نحو بزازها وامسك بزازها الاثنان وقال: انتي بزازك خرافة يا هند
واخذ ياسر يفعص فيهم وهو يحرك لسانه على الحلمات ويسرا اغمضت عينها وهي تخرج اهات متتالية بصوت ناعم جدا واستمر ياسر في تقبيل بزازها 5 دقايق وهو يغطس بوجهه في بزازها الملبن ثم نزل بقبلاته ليقبل بطنها وبحرك لسانه على سرتها بينما ترك يديه مازالوا يلعبون في بزازها ويسرا تتلوى تحته من الشهوة حتى نزل ياسر الى الكنز السفلي واخذ يقبل كسها المشتعل وهو يقول: كنت عارف ان كسك وردي وجميل يا هند ونزل ياسر في لحس كسها ويده نزلت على طيزها ليبدأ في بعبصتها بأصابعه بينما يدخل لسانه في كسها وزادت حركت يسرا واخذت تصرخ بصوت عالي وتقوله ارحمني انت بتأكل كرسي ولم تكن تكمل كلمتها حتى انفجر كسها واتتها الرعشة معبرة عن عظمة ياسر ورجع ياسر لتقبيلها وجعلها تتذوق عسلها من فمه وبدأ في ادخال زبره ودفعه في أعماق كسها مع صرخة وشخرة منها وبدأ يدفع زبره ببطء وهو يقبل كل جزء من وجهها ويهمس في اذنها بحبه لها وهي تتأوه مع كل دفعة من زبره في كسها واستمر لدقائق ثم زاد من سرعته وتزداد صرخاتها واخذت تقول بحبك يا ياسر بحب زبرك مش قادرة استغنى عنك وبعدها اخرج زبره ونزل مرة أخرى للحس كسها ولحس عسله اذي يتدفق بشكل متتالي ثم قام واقفا وشدها حتى نزلت على ركبتيها وبدأت في مص زبره وبعدها اخرج زبره وقذف على السرير ونام على ظهره وأشار لها فأتت فوقه وبدأت في ادخال الزبر والجلوس عليه ونزلت ببطء وهي تضع صدرها عليه وبدأت تتحرك صعودا ونزولا بينما امسك ياسر ببزازها يضغط عليهم وبعدها انزل يده على طيزها وادخل اصبعه في طيزها ببعبوص جميل وخفيف وبعدها اوقفها عن الحركة واخذ يدفع زبره بسرعة في كسها من اسفل واسرع في حركته فصرخت يسرا واهاتها علت جدا وما هي الا لحظات حتى وقعت بجسدها على صدره ولكنه لم يتوقف واستمر في فشخها واهاتها تزداد ثم فجأة قامت من على زبره وهي ترتعش بشدة وينزل عسلها بكثرة وبعدها نامت عليه مرة أخرى وهي تنهج بشدة وتشير له ان يصبر ثواني لتأخذ نفسها وبعدها طلب منها ان تمص زبره فنزلت لتمص زبره وهو يلعب في طيزها واخذت تشرب عسلها من على زبره بعدها وضعها ياسر في وضع الفرسة واتى من خلفها وادخل زبره في كسها واخذ يدكها بسرعة مع شد شعرها للخلف واهاتها تعلو حتى قذف في كسها ونام فوق جسدها وارتخت أجسادهم وهو يقول لها انتي جميلة اوي يا هند وانا بحب انيكك
ثم اخرج ياسر زبره وقلبها ليجلسها في حضنه وما هي لحظات حتى دخلت اميرة وقالت اسفة بس انا عايزة الكاميرا بتاعتي عشان امشي
فقالت يسرا: احة انتيب تصوريني
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 15246
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: العائلة المفككة ...12 جزءا

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 16:34

فغضب ياسر وقال: ازاي تنسي حاجة زي كدة تعالي هنا تحت رجل ستك يسرا
احضرت اميرة الكاميرا وهي مازالت تعمل واعطتها ليسرا ونزلت عند رجليها تقبلها فأمسكت يسرا بالكاميرا واخذت تصور اميرة وهي تقبل رجلها وتترجاها ان تسامحها ثم بعدها قالت لها: ابعتيلي الفيديو ده وامسحيه دلوقتي
وبعدها انتهى الفيديو وكانت هند ساحت من الفيديو والجنس الممتع بين يسرا وياسر وقررت ان تنهي عملها سريعا وتعود للبيت عند هدى لتريحها..

14 – في المدرسة جلس رامي وحكى لصاحبه علاء عما حدث من تطور في علاقته مع الشغالة وكانت نصيحة علاء ان يتجرأ اكثر لأن البنات بيحبوا الرجل الجرئ وان يحاول ان يقبلها وان يطور علاقة اللمس معها وان يتماسك قليلا ولا يقذف سريعا لكي يعجبها اكثر واخبره انه من الأفضل ان يذهب لها ولا يوجد احد في البيت..

15 – في الكلية تجلس روان مع رانيا لأن ارادت رانيا ان تتكلم معها عن الحفلة في اخر الأسبوع والتي ستساعدها من اجل الحصول على مهند وجعله ملكها
قالت روان: انا من ايدك دي لايدك دي بس نقدر نوصل
قالت رانيا في ثقة: انتي لازم تبقي خبرة في الجنس ولازم تتحري من قيود لبسك وبعدين لازم تفهمي ان الراجل بيفكر بزبره اكثر من عقله الا نادرا وممكن تشوفي وضع نوران وازاي هي مسيطرة على نادر بالرغم من انهم على علاقة من زمان بس نادر مش بيشوف غيرها وبيسمع كلامها، وكمان لازم تسيطري على نفسك وشهوتك مش تتعبي من مشهد تقفيش زي امبارح
قالت روان: اه بس الموضوع ده صعب والحفلة اخر الأسبوع
قالت رانيا: أولا لازم تتجرأي يعني النهاردة تنامي مع الشغالة خاصة ان اللي حكتيه ليه معنى واحد انها كمان هايجة وانتو حتريحوا بعض وده حيخليكي تتشجعي في النيك والتعري وكمان خليها تلعب في طيزك عشان تكون جاهزة للسيطرة على مهند
قالت روان: خلاص تمام انا حعمل كل حاجة وبعدين كمان حفاتح ماما اني اجي لبيت معاكي اليومين الجايين
قالت رانيا: لا خليها اخر الأسبوع عشان اجهزك على الحفلة وبعدين عايزك دلوقتي تكوني هادية
ثم اقتربت رانيا من روان ووضعها يدها على كتفها وبدأت تحرك يدها وكانت رانيا تتمتع بالخبرة العالية ولم تمر دقيقتين حتى بدأت روان تتلوى وحلمتها تنتصب ولم يوقف روان الا حضور نوران اليهم وهي بتقول: لو حتلعبوا انا عايزة العب معاكم وخصوصا اني نفسي ابوس البزاز الكبيرة دي
قالت رانيا مبتسمة: ليه انتي ناسية اخر مرة لعبتي فيها معايا من يومين حصلك ايه
قالت نوران: خلاص اسفة انا ماشية بس المحاضرة حتبدأ يا متفوقة
مشت نوران فقالت رانيا: عايزك بكرة تيجي من غير برا عايزة بزازك تهيج كل واحد في الكلية ولو في زبر موقفش حفشخك
قالت روان: بس انا بزازي كبيرة ومن غير البرا حتتهز بشدة جدا
قالت رانيا: انا عايزة كدة، وبعدين يلا عشان المحاضرة وبعديها النهاردة عايزة شرموطة مع الشغالة بتعتها وبكرة تحكيلي اللي حصل..

16 – عاد رامي للبيت ووقتها نظرت له هدي وقالت: لما رجعت مبكرا
فقال رامي وهو يقترب منها: اصلك وحشتيني
قالت هدي: بس انا مقلتش تيجي بدري وده معناه انك بتفكر من دماغك
قال رامي مسرعا: لا انا بس اشتقت اني اشوفك وبعدين حبيت نكون لوحدنا وبراحتنا
اقتربت منه هدي وامسكت زبره بقوة وارجعته حتى التصق ظهره بالحائط وقالت له: شكلك كدة ناوي تزعلني وتخليني انسى اللي بينا ولو حولت تقرب حفضحك
قال رامي خوفا من ان تبتعد عنه: انا اسف وحعمل كل اللي تقولي عليه
قالت هدى: حتخش اوضتك لحد ميعاد الدرس اللي كان المفروض بعد المدرسة تنزل وطول ما انت هنا مشفكش حتى لو عايز تخش الحمام ميكنش غير وانت نازل الدرس ولا حتى تبص من خرم الباب ولو خالفت اوامري مش حيكون في لعب بليل
وتركت هدي زبره فقال رامي: حاضر انا حكون مطيع
وجرى على غرفته وأغلقها مع ابتسامة الانتصار على وجه هدي التي اثبتت سيطرتها على هذا الطفل الخجول..
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 15246
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: العائلة المفككة ...12 جزءا

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 16:35


17 – نزل رامي لدرسه عندما قابلته هند وهي طالعة فاستغربت عن رجوعه فأخبرها انه نسى كتاب الدرس واضطر للعودة لإحضاره وهو مستعجل عشان يلحق الدرس وصعدت هند للبيت لتقابل الشغالة هدى
قالت هدى: هل احضر لكي الحمام يا ستي؟
قالت هند مبتسمة: ياريت
وعندما دخلت هند للحمام كانت هدى جهزت الحمام وهي خارجة اقتربت من هند وقالت لها: هل تريدي أي مساعدة؟ فأنا مميزة في ذلك
قالت هند: شكلك كل شوية تفاجئيني تعالي
أغلقت هدى الباب ونظرت نحو هند التي خلعت ملابسها ودخلت لتجلس في المياه الساخنة مع رغاوي الصابون وخلعت هدي الجلابية ونزلت على ركبتيها وبدأت تدعك جسد هند بحنية جميلة فقالت هند: شكلك سوسة يا بنت
قالت هدي مبتسمة: غمضي عينك عشان تستريحي
وبدأت تحرك يدها الأخرى لتدعك كتفها بينما نزلت يدها الأخرى نحو الكس الهائج ففتحت هند عينها فداهمتها هدي بقبلة ساحرة مع حركة يدها على كسها وادخلت اصبعها وشدت لفوق فخرجت اه مع ابتسامة من هند فنفخت هدي بجانب اذنها وهمست قائلة: حريحك يا جميل
وبدأت هدى تدخل الاصبعين الاوسطين في كسها وتحرك بسرعة بينما اخذت تقبلها خلف اذنها واغمضت هند عينها مرة أخرى وبدأت تعلو اهاتها وزادت حركة يد هدي وبدأت تدفع اصابعها بقوة في كسها وفجأة تشنجت هند ورفعت جسمها لأعلى وهي تهتز ولكن هدى لم تخرج اصابعها ولكن استمرت في الفرك بأقصى قوتها وزادت صرخاتها وهي تقول احة ارحميني مش قادرة اهههههههه
أخرجت هدي يده وبدأت تلحس اصابعها وهي تنظر في عيني هند التي بدأت ترتخي في البانيو مرة أخرى والابتسامة تعلو وجهها مع انفاس متلاحقة من فرط الشهوة اقتربت هدي واخذت تقبل هند قبلات متلاحقة ويدها تمسك بزازها الكبيرة وتضغط فيهم بقوة ثم قالت لها اخرجي من الحمام وقامت هدي وخلعت باقي ملابسها لتتعرى ويظهر بزازها الصغيرة وامسكت الفوطة وبدأت تمسح جسم هند وتتبع كل جزء بقبلة وتنزل بالفوطة وقبلاتها حتى وصلت نحو الكس فقبلته قبلات متتالية ثم امسكت بطيزها وضغطت عليهم حتى التق كس هند بفم هدى ولم تمهلها لحظات بل انقضت تلحس كسها مطلقة العنان للسانها ليبعث بكسها ولم تمر دقيقة حتى فقدت هند قدرتها على الوقوف وحاولت الابتعاد عن هدي لتهدأ قليلا ولكن هيهات ان تبعد اسد عن فريسته فهذا حال فم هدى مع كس هند فكانت هدى تفترسه بشدة فتراجعت هند قليلا واستندت على اقرب حائط وصرخاتها تزيد وهي تقول ابعدي عني انا بموت مش قادرة ولم تكمل كلماتها حتى ارتعشت ووقفت على اطراف اصابعها وهي تدفع بعسلها خارج كسها وكسها ينبض بشدة ثم سقطت على الأرض بجانب هدي التي انامتها على الأرض وصعدت فوقها دون توقف وهي تقبلها وتجعلها تتذوق عسلها وبعدها قالت هدي: هل استرحتي يا هنونتي
لم تعبأ هند بأن الشغالة تدلعها وقالت: اه انا ارتحت اوي شكرا ليكي
قالت هدي: يبقى الدور عليا ماشي
قالت هند: تقصدي ايه؟
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 15246
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: العائلة المفككة ...12 جزءا

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 16:35

قامت هدي وجلست بطيزها فوق وجه هند ووجهت كسها نحو فم هند مما جعلها تلحس في كسها بينما مسكت هدي ببزازها وهي تتحرك فوق فم هند بسرعة وتتأوه وبعد دقائق قامت من فوقها وقلبت هند علي بطنها ونزلت مباشرة تقبل طيزها وانزلت يدها لأسفل نحو كسها قائلة: اعتقد انكي لم ترتاحي كليا بعد
واخذت تفرك كسها بقوة بينما توجه لسانها مباشرة نحو فتحة طيزها وغاص وجهها بين الفلقتين الكبيرتين وبالرغم من ان هند تكره من ان يلعب احد في طيزها ولكن عادت الشهوة تتملكها والصرخات تعلو وتناست موقفها الحاسم نحو طيزها لتغرق في الشهوة استمرت هدي في نيكها في طيزها بلسانها بينما تنكها في كسها مستخدمة كسها حتى أتت الرعشة الثالثة لهند وكانت اقوى من سابقيها ومع هذه اللحظة أدخلت هدى اصبع في طيز هند الضيقة وهدأت هند وهي نائمة على بطنها واصابع في كسها واصبع اخر في طيزها ولكن لم تهدأ بعد أنفاسها أخرجت هدي اصابعها ونامت فوق هند وبدأت تجعلها تلحس اصابعا جميعا وهي تنهج وتشكرها فقبلتها هدي على رقبتها وقالت: سأخرج الان وانتي اهدي وانا ححضر اكل عشان تكلي وتنامي وترتاحي
وعند الاكل قالت هند: هو انتي كدة ازاي وانتي صغيرة
قالت هدي: اصل ستي السابقة كان جوزها مسافر الخليج بعد الجواز بفترة قصيرة وكنت انا وهي لوحدنا وبعد شوية اتطور الامر من مساج لحمام لمساعدة في الحلاوة والنظافة لحد اما أصبحت انا رجلها اللي بيريحها لدرجة اما جوزها أراد ان يأخذها كانت تريدني ان اذهب معهم ولكن جوزها لم يستطع اخراج تأشيرة لي أو لم يهتم وبعدها جيت هنا فقد تعلمت منها ان المرأة يجب ان تستريح وان البنت تعرف متعة البنت مثلها اكثر من الرجل الا الخبرة منهم ولذلك كانت تقول دايما انها مستعدة تخون جوزها لكن ليس مع أي رجل ولكن الرجل اللي يقدر يمتعها وهذه بالنسبة لها خيانة مشروعة حيث انها تخونه مع هو افضل منه
قالت هند مبتسمة: وجه نظر تحترم بس انتي فعلا عجبتيني
قالت هدى: تحت امرك في أي وقت
ثم تركتها لتكمل اكلها ثم تدخل للنوم..

18 – ذهب سمير لأحد بيوت الدعارة التي اعتاد الذهاب اليها حيث انهم يعرفون طلبه جيدا فهو يبحث عن نيك الطيز كعادته
جاءت صفاء وقالت: ايه يا باشا زي العادة
قال سمير: اه بس انا النهاردة حكون عنيف
قالت صفاء بدلع: طيب هو انت حتلاقي طيز تستحملك زي طيزي
قال سمير في ثقة: المهم تستحملي العنف وقت النيك والضرب
قالت صفاء: متخفش دوس وانت مطمئن
دخل سمير مع صفاء وجلس على السرير امرا إياها ان تخلع ملابسها ببطء امامه بينما هو يدلك زبره من فوق الملابس وبدأت صفاء تخلع ملابسها ببطء ولفت ووطت واعطته طيزها وهي تنزل بنطلونها ليخرج طيزها الضخمة قمحية اللون وبعد ان تعرت بالكامل طلب منها ان تأتي وتخلع ملابسه ووقف امامها وخلعته ملابسه ونزلت على ركبتيها لتقف امام زبره المنتصب وبدأت تمصه ولكنه امسك رأسها وادخل زبره بعنف في فمها وظل يدفعه ويسحبه بقوة وهو يسمع صوت اندفاعه في فمها ثم ادخله وثبته في أعماق زورها ليخنقها ثم اخرجه ونظر لها وهو ممسك برأسها وقال: مش قلتلك حفشخك
ولم ينتظر ردها بل أعاد زبره مرة أخرى لفمها وظل يدفع زبره بقوة في فمها حتى ان المياه بدأت تنزل من فمها بعدها اوقفها ورماها على بطنها على السرير وضربها بقوة على طيزها قائلا: لا تتحركي يا شرموطة
وبدأ سمير في ربط يديها ورجليها في اطراف السرير وطلع فوقها وبيديه الاثنان نزل بقوة على فلقتي طيزها وقال: امسكي نفسك يا شرموطة عشان حفرم طيزك بزبري
وبدأ سمير يدخل اصبعي الابهام في فتحة طيزها ثم يخرجها ويعيد ادخالهم مرة أخرى وسط اهات خفيفة من صفاء بعدها تف على فتحة طيزها وامسك فلقتيها ثم بدأ لافي وضع رأس زبره امام فتحة طيزها الواسعة وأدخل زبره بقوة ليسمع صيحاتها واستقر زبره بالكامل في طيزها وبدأ يدفع زبره بقوة في طيزها مع ضرب طيزها بقوة حتى احمرت فلقتيها بالرغم من انها ليست بيضة ولكنه كان عنيف في نيكها ثم شد شعرها للخلف وهو يضغط بقوة بزبره في طيزها وهو يقول حفشخك يا سوسو انتي ملكي ولن اتركك لغيري وظل يدفع زبره بقوة وبدأ يمد يده ويضربها على خدها ويطلب منها ان تقول انها ملكه وبالطبع صفاء تصرخ وهي تقول انا ملكك افشخ طيزي وكانت كلماتها الممزوجة بآهاتها كافية لتهيجه وزيادة سرعته في دك طيزها حتى انه كان يسمع ضربات عانته في فلقات طيزها مسببين اهتزاز هاتان الفلقتان واستمر سمير في نيك طيز العاهرة صفاء حوالي ربع ساعة بسبب حباية الفياجرا التي اخذها قبل النيك وبعد بدأ يقذف لبنه في أعماق طيزها وبعدها نام فوقها بالكامل تاركا زبره في طيزها حتى صغر وخرج من فتحة طيزها ثم تركها مربوطة ولبس وخرج مباشرة دفع ومشى..
avatar
الامير
مشرف قسم الافلام وعالم السينما
مشرف قسم الافلام وعالم السينما

اسم الدولة : مصر
الدولة : مصر
رقم العضوية : 20
الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 15246
شكرا شكرا : 129
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

رد: العائلة المفككة ...12 جزءا

مُساهمة من طرف الامير في السبت 7 يوليو 2018 - 16:36


19 – اتصلت سعاد برحاب لتبلغها ان عملها سيبدأ غدا في الشركة بعد ان تم قبولها
وبعدها جلست رحاب على موبيلها على النت قليلا في بيتها المتواضع بعد موت والديها وبعدها وضعت الموبايل بجانبها ثم امسكت اجندة وفتحتها لتقرأ مذكرات والدتها المتوفية سوزان واستمرت في القراءة ( كنت اعتقد ان هروبي وزواجي من سعيد هو السعادة وان ما سيحدث لنا كنتيجة هو الاسوء وبالرغم من اضطهاد ابي واخي لنا لدرجة انهم كانوا يبحثون عن مكان عمل سعيد ليطردوه منه حتى لو دفعوا المال فقط ليدمروا حياتنا وخاصة اخي الذي تحول حبه لي لكره غير طبيعي واعتقدوا ان الفقر سيكثر حبنا ولكن حبنا اكبر من ذلك حتى اني وجدت نفسي افعل كل شيء من اجل مساعدته وأصبحت اوفر كل شيء كما اني تعايشت مع هذا البيت الصغير وهذا الفقر المقدح بينما عانى سعيد في الانتقال من عمل لآخر بسبب مطاردة اخي له ولكن سعادتنا اكتملت عندما رزقنا بهذه البنوتة العسولة التي كانت بسمتها تنسينا هموم الدنيا مهما زادت وبدأت حياتنا في التحسن)
قلبت رحاب الصفحات فهي تحفظ الكلام عن ظهر قلب من كثرة قرأته ولكنها كانت تبحث عن كلمات معينة حتى أكملت القراءة مرة أخرى ( ان والدي توفى وحقا ما حدث لنا بعد ذلك هو السوء بعينه وما رأته اسرتي لم يكن يمكن تخيله فقد كان السبب الأساسي لإنفجار اخي وتحوله لوحش يريد ان يلتهمنا هو الميراث فرغم غضب ابي مني الا انه لم يكتب كل شيء لأخي وترك التقسيم حسب الشرع مما يعني ان الانفراج سيدخل على بيتنا فالاموال كثيرة سوف تساعدنا في حياتنا ولكن اخي زاد طمعه وما فعله فينا هو ما دفعني لكتابة هذه المذكرة فربما اموت اما من الحزن او انه يقتلني او اسوء ان يقتلني وانا حية فقد كتبت هذه المذكرة ربما يراها احد لديه قلب ويقرر الانتقام لهذه الاسرة)
أغلقت رحاب الاجندة وعينها تدمع نعم انها تعرف كل كلمة وتحفظها وتنتظر ان تصبح قوية للانتقام ولكن عليها الوصول أولا لهذا الشخص الذي لا يمكن تسميته بخالها قبلت رحاب الاجندة وقالت: سوف انتقم لكي يا امي..

20 – في نفس الوقت من الاحداث السابقة وبعد ان نامت هند من التعب عادت روان وهي تتأكد انه لا يوجد احد في البيت وبعدها توجهت للمطبخ واقتربت من هدى وإلتصقت بها من الخلف وهي بتقولها: ايه اخبارك يا قمر؟
قالت هدى: شكلك عايزة تأكلي
قالت روان: لا عاياكي في الاوضة عشان انتي صحبتي وعايزاكي تساعديني
قالت هدى: حسنا اسبقيني وانا قادمة خلفك
دخلت روان وبدأت تخلع ملابسها عندما تفاجأت ان هدى اتسحبت وأغلقت باب الغرفة وأصبحت خلفها وامسكت ببزازها من فوق البرا وقالت في هدوء: سيبي نفسك انا حقلعك باقي اللبس
وبدأت تقبل ظهرها حتى وصلت للبرا وفكته بفمها بينما يدها الاثنان قفشين في بزاز روان كانت هدى محترفة ثم دفعتها نحو السرير حتى وقعت على بطنها وهي تضحك وجاءت فوقها مباشرة واخذت تقبلها من رقبتها وهي تلمس شعرها المنساب بينما يدها الأخرى اندفعت نحو تحت حيث دخلت من الكلوت نحو كسها مباشرة وحركت يدها بحركة خفيفة لتفرك كسها وروان تتلوى تحتها فهى تلمس كسها بشكل مبهر بعدها قلبتها هدي وشدت كلوتها حتى خلعته ثم امسكت قدميها وهي تقبلهم واستمرت في تقبيل رجليها ثم فخدها حتى وصلت للكنز كسها الوردي وبدأت في تقبله وهي تنظر لروان التي كانت في قمة سعادتها فهي اول جولة جنسية في حياتها فهذا افضل من اللعب في نفسها واخذت هدى تلحس كسها ببطء بينما يدها بدأت تلمس فتحة طيزها الضيقة وبدأت تسرع في لحس كسها ومص شفراته وادخلت اصبع في طيزها فاتنطرت روان من الحركة ولكن هدى قامت وركبت فوقها بشكل عكسي في وضع 69 تاركة طيزها في وجه روان التي بدأت تلمس طيزها فهو شعور مختلف لها بينما هدى مستمرة في انقضاضها على كسها وبعبصتها في طيزها حتى تعودت على الصوباع وزاد هيجان روان لدرجة انها أغلقت رجليها على وجه هدى التي تزداد في لحسها وزادت اصبعين بدلا من اصبع وبعدها مباشرة ارتعشت روان ولكن هدى لم تتوقف بل وضغطت بطيزها على وجه روان مما جعل روان تلحس كس هدى مما اثار هدى واعادها للحس كس روان المبتل من الاثارة ولم تتحمل روان كثيرا حتى ارتعشت مرة أخرى بعدها قامت هدى من فوقها وقلبتها على بطنها في وضع الفرسة وبدأت تقبل طيزها وهي بتقفش فيها بأيديها وبدأت تلحس فتحة طيزها بلسانها الملعب والذي لا يرحم احد وبعدها بدأت تدخل اصبعين وتحرك يدها بسرعة وسط اهات روان حتى ان رأسها نزلت على السرير من الوجع بينما هدى مستمرة في نيكها بأصابعها وتزيد توسيع طيزها ثم ابتعدت واخذت كريم على التسريحة ودلكت به اصابعها وعادت مرة أخرى لطيز روان وادخلت 3 أصابع وسط صرخات روان التي بدأت تعلو مما جعل هدى تعطيها المخدة لتكتم صوتها فيها واستمرت في نيك روان بأصابعها حتى شعرت ان روان تعبت فأخرجت اصابعها ونامت فوقها وقالت لها: اعتقد ان طيزك جاهزة للفشخ دلوقتي تقدري ترتاحي فنامت روان وغطتها هدى وقبلتها في فمها فسألتها روان في استغراب قائلة: ايه اللي عرفك ان عايزة أوسع طيزي

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 - 5:56